مؤسسة قبس للقرآن والسنة والخطابة



مواقيت الصلاة بالهفوف والمبرز

باقى على صلاة العشاء
الفجر 03:19 ص
الظهر 11:43 ص
العصر 03:06 م
المغرب 06:35 م
العشاء 08:05 م

فيديوهات
المزيد


خطباء الأحساء


وقف الوفاء

وقف الوفاء

استثمر معنا


الثلاثاء 4 شوال 1439هـ الموافق 19 يونيو 2018م


قبس تختتم أنشطتها وتكرم الفائزين بمسابقة قبس للقرآن والسنة والخطابة

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية ورئيس مجلس أمناء المؤسسة، وبحضور صاحب السمو الأمير عبدالعزيز بن محمد بن فهد بن جلوي آل سعود نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على المؤسسة وبحضور معالي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري عضو هيئة كبار العلماء ومستشار خادم الحرمين الشريفين ومعالي الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي مدير جامعة الملك فيصل ومعالي الشيخ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء وعدد من أعيان المحافظة من أصحاب الفضيلة والسعادة وعدد لافت من طلاب المدارس التي اكتظت بهم قاعة الاحتفالات الكبرى بجامعة الملك فيصل أقامت مؤسسة “قبس” للقرآن والسنة والخطابة الحفل الختامي لأنشطة المؤسسة وتكريم الفائزين بمسابقة قبس للقرآن والسنة والخطابة العاشرة يوم الأربعاء الموافق 1439/8/2هـ .

وبدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلاها أحد الفائزين بالمسابقة لفرع القرآن الكريم لهذا العام القارئ مساعد بن عبدالله الجعفر .

ثم كلمة رئيس مجلس إدارة المؤسسة الشيخ الدكتور أحمد بن حمد البوعلي التي تحدث فيها عن المؤسسة وعن مسابقتها العاشرة قائلًا “ها هي الصفحةُ العاشرةُ من صفحاتِ مسابقةِ قبس تُطوى وقد حفلت بالتنافسِ الشريفِ بينَ المتسابقين مؤكدةً أنّ هذا الجيلَ متمسكٌ بعقيدتهِ مؤمنٌ بثوابتهِ قريبٌ من علمائهِ محبٌ لولاةِ أمرهِ ملتفٌ حولَ قيادتهِ التي لم تدخر جهداً في سبيلِ خدمةِ كتابِ الله عز وجل وسنةِ نبيهِ صلى الله عليه وسلم وتطبيقِ الشريعةِ والمحافظةِ على النشءِ فشكراً لكلِ من ساهمَ بالجهدِ والوقتِ والمالِ لتخرج هذه المسابقة المباركة في هذه الصورة الزاهيةِ القشيبة”، واضاف البوعلي ان المؤسسة أسست ٧ مدارس نسائية تخدم مسارات المؤسسة الثلاث، وذكر أن المؤسسة لهذا العام اقامت العديد من البرامج والأنشطة النوعية ذاكرًا أن المؤسسة عقدت شراكات مجتمعية مع ١١ جهة، وقد شكر البوعلي صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية على رعايته لحفل المؤسسة وشكر سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان آل سعود والشكر موصول لسمو محافظ الأحساء ولسمو الأمير عبدالعزيز بن محمد بن جلوي على رعايته المالية والمعنوية والفكرية.

ثم نموذج من الفائزين في المسابقة في فرع السنة النبوية للمشارك : عبدالله محمد عمر فاروق ثم نموذج من الفائزين في المسابقة لفرع الخطابة للمشارك : عبدالله بن أحمد الخليفة.

ثم تلى ذلك كلمة لمعالي ضيف الحفل الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري أشاد فيها بما تقوم به المؤسسة من أعمال رائدة ومؤثرة في المجتمع مثمنًا دور هذه المسابقة في خدمة كتاب الله وسنة نبيه والخطابة مقدمًا شكره لصاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولسمو الأمير عبدالعزيز بن محمد بن فهد بن جلوي آل سعود على اهتمامهم واعتنائهم بمثل هذه البرامج والأنشطة المميزة.

وتلى ذلك عرض فيلم وثائقي (قبس الرؤية) شاهده الحضور عن مؤسسة قبس، ثم توقيع اتفاقية الشراكة المجتمعية بين مؤسسة قبس وجامعة الملك فيصل، وأخرى بين مؤسسة قبس وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

ثم كلمة لمعالي الشيخ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء أكد فيها أهمية ما تقوم به هذه المؤسسة من برامج وأنشطة مهمه مضيفًا أن الجامعة مستعدة لتقديم جميع الخدمات وذلك لدعم برامج وأنشطة المؤسسة مؤكدًا أن الشراكة بين المؤسسة والجامعة سوف تكون فعّالة بشكل كبير.

ثم كلمة سمو نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على المؤسسة قبس سمو الأمير عبدالعزيز بن محمد بن جلوي آل سعود رحب فيها بضيف الحفل وبالحضور في الحفل، وذكر سموه في كلمته “وبفضل الله ثم بفضل توجيهات ودعم ولاة الأمر في هذا الوطن، فإن أنشطة هذه المؤسسة إشتلمت على جميع تلك النواحي، فهي تجمع بين تعليم القرآن الكريم والسنة المطهرة والخطابة، وتعمل تحت مظلة وزارة الشؤون الإسلامية، وفي إطار سياساتها وتنظيماتها”، وفي ختام كلمته شكر سموه الأمير سعود بن نايف وسمو نائبه الأمير أحمد بن فهد بن سلمان وسمو الأمير بدر بن محمد على ما يقومون به من عمل لخدمة المؤسسة، وشكر مجلس أمناء المؤسسة والإدارة والرعاة والداعمين .

وقد تم تكريم ضيف الحفل وجامعة الملك فيصل وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية والفائزين والرعاة وكذلك المتعاونين والمحكمين والمتطوعين.